أعرب الدكتور هشام عبد الباسط، محافظ المنوفية، عن خالص تعازيه للشعب المصري في ضحايا الهجوم المسلح على كمين العجيزي بمدينة السادات، بمحافظة المنوفية، موضحا أن الهجوم حدث فى الخامسة من صباح اليوم، الأحد، عن طريق سيارة بها مجموعة من المسلحين أطلقوا النار على الكمين وحدث تبادل إطلاق النار معهم، وقامت قوات الكمين بالرد على إطلاق النار لكن الجناة تمكنوا من الهرب.
وأكد خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” المذاع على فضائية ” أون تي في “، اليوم، الأحد، إن الهجوم أدى إلى استشهاد مخبر ومجند، وأصيب 5 آخرون بينهم اثنان من المدنيين تصادف مرورهما وقت الهجوم وهم محمود صبحي شعبان وطارق شوقي علي مدني من وداي النطرون.
وأضاف أن أسماء المتوفين بالكمين هم محمد شعبان السيد، 48 عاما، مخبر، وعزت أحمد يوسف، 22 عاما، مجند، إثر إصابتهما بطاقات نارية نتيجة الهجوم المسلح على الكمين، وتم نقلهما لمشرحة السادات تمهيدا لنقلهما لمستشفى شبين الكوم.
ونوه بأنه أصيب إبراهيم شوقي عبد العظيم، أمين شرطة، 36 عاما، بطلق ناري بالصدر وعاطف شوقي، أمين شرطة، بطلقات نارية متعددة، وأحمد محمد سالم، مجند من الشرقية، بطلق ناري بالصدر والبطن ويعاني من نزيف داخلي.