ذكرت قناة "سكاي نيوز"، مساء أمس الثلاثاء، أن الحكومة الإثيوبية أدرجت استخدام مواقع التواصل الاجتماعي خلال الوقت الحالي، بالبلاد، ضمن الجرائم التي يعاقب عليها القانون، بالنظر إلى سريان حالة الطوارئ.

وأضافت القناة أن الحكومة منعت أيضا الاستماع إلى إذاعة "صوت أمريكا" والإذاعة الألمانية، وشبكة "أورومو" الإعلامية، والإذاعة والقناة الإثيوبيتين المعروفة اختصارا بـ"إيسيت".

ونقلت عن وزير الدفاع الإثيوبي، سراج فاجيسا، قوله إن القوات الإثيوبية ستتخذ إجراءات ضد كل من يشاهد أو ينشر شيئا على صفحته.

الجدير بالذكر أن شبكة "أورومو" الإعلامية و"إيسيت"، هما أبرز المنابر الصحفية الخاصة بالمعارضة، ويتم بثهم من الولايات المتحدة.