أدانت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقطة تفتيش أمنية في شمال سيناء وأسفر عن استشهاد 12 جنديا " مشيرة إلى أن لبنان الذي وقف، ولا يزال، بوجه الإرهابيين والتكفيريين وقدَّم الشهداء في سبيل منع تمدد الإرهاب الى أراضيه، يؤكد وقوفه الى جانب مصر وجيشها وشعبها الشقيق في هذا الظرف العصيب ، كما يعرب عن تضامنه الكامل معها في حربها ضد الإرهاب.

وأشارت الخارجية اللبنانية، فى بيان صدر عنها مساء اليوم، إلى أن هذا الهجوم الإرهابي هو دليل إضافي على خطر تمدد الجماعات الإرهابية والتكفيرية وسعيها إلى توسيع النطاق الجغرافي لعملياتها، مما يحتم ضرورة التكاتف والتعاون الإقليمي والدولي للقضاء على آفة الإرهاب، ووضع حد لانتشاره الخبيث.

وتقدمت وزارة الخارجية اللبنانية بخالص التعازي وصادق المواساة لمصر حكومة وشعبا فى شهداء الاعتداء الإرهابي الآثم.