أكد السفير سعيد كمال، الأمين العام السابق للجامعة الدول العربية، أن إدارة الجامعة العربية لاتستطيع أن تٌلزم أي دولة باستضافة القمة التي تعقد كل عام وذلك احتراما لظروف كل دولة، مشيرًا إلى أن اعتذار اليمن عن استضافة الدورة رقم 28 للقمة العربية أمر طبيعي نظرًا لظروف الحرب التي يمر بها القطر العربي.

وأوضح الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن الأردن هي الدولة التالية والمرشحة لاستضافة الدورة ال 28 للقمة العربية وذلك لأنها الدولة التي تلي اليمن في جدول جامعة الدول العربية، مشددًا على ضرورة اجتماع الدول العربية على كلمة رجل واحد لمواجهة التحديات التي تواجه الدول العربية.

وكانت اليمن قد اعتذرت رسميا عن رئاسة الدورة الـ28 للقمة العربية المقبلة بسبب الأوضاع غير المواتية التي تمر بها البلاد، بسبب النزاع بين الأطراف اليمنية على السلطة.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية إن "الحرب الهمجية التي شنتها ميليشيات الحوثيين وصالح الانقلابية على عدد من المحافظات"، استدعت اعتذار اليمن عن استضافة القمة العربية.