قضت محكمة جنح مدينة نصر الجزئية برئاسة المستشار معتز الزهري رئيس المحكمة، بإدانة الإعلامي أحمد موسى مقدم برنامج "على مسئوليتي" الذي تبثه فضائية "صدى البلد" لتطاوله على صحيفة المصريون والعاملين فيها، وارتكابه جريمة السب والقذف في حقهم، وتغريمه بمبلغ قيمته 15 ألف جنيه والمصاريف.

كما ألزمته بدفع مبلغ ألف وواحد جنيه لرئيس تحرير جريدة "المصريون" جمال سلطان، على سبيل التعويض في الدعوى المقدمة منه ضد موسى، لارتكابه جرائم سب وقذف وتحريض ضد الجريدة والعاملين فيها خلال إحدى حلقات برنامجه.

وأضحت المحكمة في حيثياتها، أن "الكاتب الصحفي جمال سلطان طلب في صحيفة الدعوى المقدمة منه معاقبة موسى، وفقًا لنصوص المواد 171 ، 306 ، 302 من قانون العقوبات لأنه بتاريخ 16 ـ 4 ـ 2016م، أدلى بحديث في برنامج على مسئوليتي في قناة "صدى البلد"، حوى عبارات تحريض وسب وقذف وأخبار لا تمت للحقيقة بصلة، وأسند عبارات وألفاظ إلى الشاكي تمثل سبًا وقذفًا".

وكان الإعلامي أحمد موسى، قد شن حملة شديدة ضد جريدة "المصريون" ورئيس تحريرها الأستاذ جمال سلطان، ووصفها بأنها جريدة إخوانية، وأنها صوت الإخوان في مصر حسب قوله، كما وصف رئيس تحريرها بأنه يدعم الإرهاب.