أكد الإعلامى سيف زاهر، أن اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى أبو ريدة، قرر فى جلسته التى عقدت أمس الاثنين بمباركة مجدى عبد الغنى، وضع شرط أمام الأندية التى ترغب فى التعاقد مع مدير فنى أو لاعب أجنبى، بسداد نصف قيمة عقده بالجنيه المصرى والنصف الآخر بالدولار، وإن كانت قيمة العقد بأكملها بالدولار.
أوضح سيف، خلال تقديم برنامجه "خاص مع سيف" المذاع عبر شاشة " On SPORT " أن هذا الشرط من الوارد البدء فى تطبيقه بداية من الموسم الجديد، مشيراً إلى أن هذا القرار سيفيد الاقتصاد المصرى بشكل كبير، وسيساعد على أزمة ارتفاع سعر الدولار.