وجه مهاجم مانشستر سيتى الإنجليزى مانويل نوليتو الشكر والعرفان إلى مدربه السابق فى سيلتا فيجو لويس إنريكي الذى يقود حاليًا المسئولية الفنية لنادى برشلونة الإسبانية على مساعدته خلال مسيرته الكروية وتطوره فنيًا بشكل لافت.
وقال نوليتو إن لويس إنريكي ظهر في لحظة حاسمة خلال مسيرته الاحترافية موضحًا أنه كان مطالبًا بأخذ خطوة إلى الأمام أو التراجع إلى الخلف.
وأضاف أنه كان ضمن صفوف الفريق الرديف لبرشلونة ثم سيلتا فيجو لافتًا إلى أن إنريكي راهن عليه ودعمه وجعله يرى كرة القدم من منظور مختلف ونجح في إقناعه بأنه يستطيع إقناعه.
وأشار إلى أن كان دائمًا يلعب بوزن زائد في الملعب قبل أن يؤكد بأن إنريكي أقنعه بأنه إذا فقد بعض الوزن ما يعادل 10 كيلو جرامات فقط فإن سوف يصبح أفضل بكثير.
وأكمل أن مدربه السابق أصرّ على الأمر وكان حريصًا على متابعته كل يوم , منوهًا أنه كان يحب الكعك والمياه الغازية بشدة لكنهم لا يصلحون لمهنته.