بدأت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وشعبة الاستثمار العقارى فى اتخاذ الخطوات الأولية ووضع ملامح تفعيل مبادرة الشعبة لتنفيذ وحدات اسكان اجتماعى نظير تخصيص اراضى لاقامة وحدات اسكان متوسط استثمارى حيث خصصت الهيئة 2000 فدان بأكتوبر كمرحلة مبدئية لتنفيذ المبادرة، وذلك عقب موافقة مجلس الوزراء ومجلس إدارة الهيئة عليها.

صرحت بذلك المهندسة رجاء فؤاد ، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية للتخطيط والمشروعات مؤكدة حرص الهيئة على دعم وتنفيذ المبادرة لدورها فى زيادة المنتج من وحدات الإسكان الاجتماعى المخصصة لمحدودى الدخل وتوفير وحدات إسكان متوسط وتشغيل المزيد من العمالة .

وأشارت فؤاد، الى ان الهيئة وضعت شروطًا مقابل تخصيص أراضٍ اسكان استثمارى متوسط لشركات الاستثمار العقارى وفقا للمبادرة وهى ان تلتزم الشركات ببناء وحدات اسكان اجتماعى كحصة عينية تمثل مالايقل عن 30 % من المساحة المطلوبة للنشاط الاستثمارى اى ان المستثمر فى حال حصوله على 100 فدان لتنفيذ وحدات اسكان استثمارى متوسط فإنه ملزم ببناء وحدات اسكان اجتماعى على مساحة 30 فدانا فى المدينة ذاتها او اى مدينة تحددها الهيئة حسب خطتها لتنفيذ مشروع الإسكان الاجتماعى مشيرة الى أن المستثمر يحصل على اراضى الإسكان الاستثمارى دون مقابل وفى المدينة التى يحددها وفقًا للطلب المقدم وعقب دراسة الهيئة لموقف الشركة وجديتها .

واضافت فؤاد، أن المطور ملزم بتنفيذ وحدات الاسكان الاجتماعى بمساحة 90 مترا كاملة التشطيب خلال عامين فقط من تاريخ الحصول على الارض والتراخيص ، كما تم وضع حد أقصى خمس سنوات لتنفيذ وحدات الإسكان الاستثمارى.

ولفتت الى ان الهيئة أتاحت أراضي لتنفيذ المبادرة بعدة مدن اخرى منها السادات والعبور وبدر والعاشر من رمضان .