احتجزت هيئة الصيد الحكومية الروسية اثنين من السوريين قاما بصيد صقور نادرة في جنوب شرق سيبيريا بشكل غير شرعي.

وقال ممثلو هيئة الصيد - حسبما ذكرت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم /الثلاثاء/ - إن"السوريين قاما بصيد أنواع نادرة من الصقور لتهريبها إلى الخارج".

وأشاروا إلى أن الشخصين كان بحوزتهما 7 حمامات حية لاستخدامها كطعم، وكذلك أدوات ووسائل مختلفة لصيد الطيور ونقلها، علاوة على صقر من نوع "صيد الغزال" تم صيده.

يشار إلى أن عدد صقور الغزال انخفضت منذ تسعينات القرن الماضي من 240 طائرا إلى ما يقارب من 100 طائر.