قرر الدكتور علي عبد العال في تطبيق لائحة الجزاءات على المتغيبين، أنه سيتم الكشف عن أسماء النواب المتغيبين في قوائم وسيتم تعليقها خارج قاعة المجلس.

جاء ذلك بعد أن تسبب النصاب القانونى فى تأخر بدء انعقاد الجلسة العامة لمجلس النواب، أكثر من 3 ساعات، حيث كان محدد لها البدء فى تمام الساعة الثانية عشرة، وذلك فى ثانى أيام دور الانعقاد الثانى، وبعد انتهاء معركة انتخابات اللجان النوعية.

وتنص اللائحة بمادتها 362 بأنه يجب على العضو الذى يطرأ ما يستوجب غيابه عن إحدى جلسات المجلس، أو اجتماعات لجانه أن يخطر رئيس المجلس، أو رئيس اللجنة بحسب الأحوال كتابةً بذلك، ولا يجوز للعضو أن يتغيب أكثر من ثلاثة أيام جلسات فى الشهر، إلا إذا حصل على إجازة أو إذن من المجلس لأسباب تبرر ذلك، ولا يجوز طلب الإجازة لمدة غير معينة، وللرئيس فى حالة الضرورة العاجلة أن يرخص بالإجازة للعضو، ويخطر المجلس بذلك فى أول جلسة. وإذا تغيب العضو عن حضور جلسات المجلس أو لجانه بغير إجازة أو إذن، أو لم يحضر بعد مضى المدة المرخص له فيها، اعتبر متغيبا دون إذن ويسقط حقه فى المكافأة عن مدة الغياب.
وفى مادة 363 إذا تغيب العضو عن حضور جلسات المجلس أو لجانه بغير إجازة أو إذن أو لم يحضر بعد مضى المدة المرخص له فيها، أعتبر متغيبا دون إذن ويسقط حقه فى المكافأة عنه مدة الغياب، وفى المادة 364 يجب على العضو الذى يطرأ ما يستوجب مغادرته مبنى المجلس أثناء انعقاد جلساته أو جلسات لجانه أن يستأذن فى ذلك كتابةً رئيس المجلس أو رئيس اللجنة بحسب الأحوال، وفى المادة 365 يعتبر عضو المجلس الذى يوفد للخارج فى مهمة خاصة للمجلس فى إجازة طوال المدة المحددة لهذه المهمة. ولا يتوقف إيفاد المجلس لأحد أعضائه على موافقة الجهة الأصلية التى يعمل بها، وفى مادة 366 يعرض رئيس كل لجنة على رئيس المجلس، شهريا وكلما رأى رئيس اللجنة ضرورة لذلك، تقريرا عن حضور أعضاء اللجنة وغيابهم.

وكانت جلسة اليوم معد لها مناقشة عدد من طلبات الإحاطة المقدمة من الأعضاء، في مقدمتها طلبات الإحاطة الموجهة إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء ووزير النقل عن حوادث وسوء حاله الطرق، إضافة إلى حوداث القطارات، المقدم من النائب سعيد حساسين.

كما يناقس المجلس، طلب الإحاطة الموجهة إلى رئيس مجلس الوزراء، ووزير النقل عن خسائر هيئة السكك الحديدية والمقدم من النائب بدوي عبد اللطيف هلال، بجانب مناقشة طلبات الإحاطة الموجهة إلى رئيس الوزراء ووزير الصحة عن المشاكل التي تواجه بعض المستشفيات والمقدمة من النواب شريف الورداني وعمر حمروش ومحمد الحمادي وطارق رضوان، وأيضا طلب إحاطة عن رفض تطبيق بدل العدوى للأطباء، وأيضا نقص المحاليل بالمستشفيات.

كذلك ينظر المجلس فى جلسته العامة، أسئلة موجهة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير التربية والتعليم الفنى عن عدم تسليم الكتب المدرسية لتلاميذ الصف الثانى الابتدائى والمقدم من النائب محمد فرج عامر، وفى شأن إلغاء انتخابات مجالس الأمناء والآباء والمعلمين على مستوى الجمهورية والمقدم من النائب عاصم عبد العزيز مرشد.

ويستعرض المجلس، طلبى مناقشة عامة لتحديد موعد مناقشتهما، مقدمين من النائب ياسر عمر وأكثر من 20 نائبا، عن سياسة الحكومة بشأن الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية حتى يصل إلى مستحقيه.