قال السيد الشريف وكيل البرلمان أنه سيتم النظر فى الطعن المقدم من النائب معتز محمود الرئيس السابق للجنة الإسكان الخاص بإعادة الانتخابات على رئاسة لجنة الإسكان .

وتابع الشريف فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، أن النظر فى الطعن الذى تقدم به "محمود" أمر طبيعي، ولن يكون قاعدة يأخذ بها فى إنتخابات اللجان .

يذكر أن المهندس معتز محمد محمود، عضو لجنة الاسكان والمرشح الخاسر لرئاسة اللجنة، تقدم بطعن اليوم للدكتور على عبدالعال رئيس المجلس، اعتراضا على الطريقة الغير قانونية والمخالفة للائحة الداخلية لمجلس النواب التى أعلنت على أساسها نتيجة رئاسة اللجنة.

وقال معتز محمد محمود، إن المادة 42 من اللائحة الداخلية حددت كيفية إجراء انتخابات اللجان النوعية، وتنص المادة على أن " تنتخب كل لجنة فى اقرب وقت ممكن فى بداية كل دور انعقاد عادى من بين اعضائها، رئيسًا ووكيلين وامينًا للسر، وذلك بالاغلبية المطلقة لعدد اعضائها".

وأكد معتز محمد محمود، في بيان صحفى له اليوم ان نص المادة لم يتم تطبيقه خلال اعلان النتيجة وفوز النائب علاء والي بمنصب الرئيس، حيث ان صحيح المادة سالفة الذكر يستوجب حصول المرشح الفائز على الاغلبية المطلقة لعدد أعضاء اللجنة فى الجولة الأولى، وليس الأغلبية المطلقة لعدد الحضور، وهذا يعني أن إعلان الفائز من الجولة الاولي يستوجب حصول المرشح على 25 صوتا فى حال إذا كان أعضاء اللجنة 48 عضوًا، أو 26 صوتًا فى ذا كان اعضاء اللجنة 49 عضوًا، وهذا مالم يحدث حيث تم إعلان فوز النائب علاء والي بمنصب الرئيس من الجولة الاولى على الرغم من حصوله على 24 صوتا بفارق صوت، لذا كان من المفترض الإعادة على منصب الوكيل ويتم احتساب الفائز فى الجولة الثانية بأغلبية الحضور وهذا مالم يحدث مما يستوجب إعادة الانتخابات مرة أخرى.