تسبب النصاب القانونى فى تأخر بدء انعقاد الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم، الثلاثاء، أكثر من 3 ساعات، حيث كان محددا لها الانطلاق فى تمام الساعة الثانية عشرة، وذلك فى ثانى أيام دور الانعقاد الثانى، وبعد انتهاء معركة انتخابات اللجان النوعية.

وكانت جلسة اليوم معدا لها مناقشة عدد من طلبات الإحاطة المقدمة من الأعضاء، في مقدمتها طلبات الإحاطة الموجهة إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، ووزير النقل عن حوادث وسوء حالة الطرق، إضافة إلى حوداث القطارات، المقدم من النائب سعيد حساسين.

كما يناقش المجلس، طلب الإحاطة الموجه إلى رئيس مجلس الوزراء، ووزير النقل عن خسائر هيئة السكك الحديدية والمقدم من النائب بدوي عبد اللطيف هلال، بجانب مناقشة طلبات الإحاطة الموجهة إلى رئيس الوزراء ووزير الصحة عن المشاكل التي تواجه بعض المستشفيات والمقدمة من النواب شريف الورداني وعمر حمروش ومحمد الحمادي وطارق رضوان، وأيضا طلب إحاطة عن رفض تطبيق بدل العدوى للأطباء، وأيضا نقص المحاليل بالمستشفيات.

كذلك ينظر المجلس فى جلسته العامة اليوم، أسئلة موجهة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير التربية والتعليم الفنى عن عدم تسليم الكتب المدرسية لتلاميذ الصف الثانى الابتدائى والمقدم من النائب محمد فرج عامر، وفى شأن إلغاء انتخابات مجالس الأمناء والآباء والمعلمين على مستوى الجمهورية والمقدم من النائب عاصم عبد العزيز مرشد.

ويستعرض المجلس، طلبي مناقشة عامة لتحديد موعد مناقشتها مقدمين من النائب ياسر عمر وأكثر من 20 نائبا، عن سياسة الحكومة بشأن الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية حتى يصل إلى مستحقيه، والطلب المقدم من النائب طارق حساسين وعشرين عضوًا عن سياسة الحكومة بشأن إدارة شركات القطاع العام ومعايير اختيار قيادات تلك الشركات.