دعا مقتضى الصدر رجل الدين الشيعي البارز أتباعه إلى تظاهرة أمام السفارة التركية في بغداد اليوم الثلاثاء تنديدا بالتدخل التركي.

قال الصدر في خطاب متلفز أن الاحتجاج الذي كان من المقرر أن يتم أمام المحكمة الاتحادية العراقية نُقل إلى السفارة التركية والذي يأتي بسبب خلاف دبلوماسي مستمر في الموصل بين العراق وتركيا.

وطلب الصدر من أتباعه الاحتجاج على التواجد العسكري التركي في مخيم بعشيقة قرب الموصل، والتي تدرب الأكراد والسنة في الحرب على داعش، وتجمع الآلاف أما السفارة التركية بعد ساعات من دعوة الصدر، رافعين شعارات سياسية منددة بتركيا، وأخرى دينية.

وقال الصدر في خطابه أن تركيا يجب عدم زج نفسها بمعركة في الموصل، وتحويل العراق إلى ساحة لتصفية الحسابات.