بدأت كلية الفنون الجميلة بجامعة أسيوط، أنشطتها العلمية والفنية باستضافة جامعة الطفل، وذلك ضمن مشروع "أطفال علماء بمستقبل أفضل"، الذى تشرف عليه كلية رياض الأطفال بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، وذلك تحت رعاية الدكتور أحمد عبده جعيص، رئيس الجامعة، والدكتور طارق الجمال، نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور منصور المنسى، عميد كلية الفنون، والدكتور محمد ثابت، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، وبمشاركة 17 طفلا فى مراحل عمرية مختلفة.

وقال الدكتور منصور المنسى، عميد الكلية، إنه تمت إقامة ورشتى عمل لتعليم الأطفال كيفية الاستفادة من مخلفات البيئة وتحويلها إلى قطع فنية وإعداد تشكيلات مختلفة، وذلك بإشراف عدد من أساتذة قسم الجرافيك والديكور والنحت، وهم الدكتور محمد حكيم والدكتورة غادة صلاح والدكتورة نهى سعيد.

وأكد المنسي أن الهدف من الاستضافة لجامعة الطفل يأتى إيمانا من الكلية بدورها فى خدمة المجتمع وتنميته، والمساهمة فى خلق جيل جديد واعٍ قادر على مواجهة التحديات المستقبلية بفكر قائم على الأسلوب العلمى وحلول خارج الصندوق بابتكار وإبداع والعمل على تطوير شخصية الطفل عن طريق تعزيز ثقة الطفل بذاته واحترامها.