غيب الموت، مساء الأحد، الفنان التشكيلي ورسام البورتريه ومصمم الأغلفة، جمال قطب، عن عمر ناهز الـ86 عاماً.
اشتهر جمال قطب بتصميماته البصرية المبدعة لأغلفة كتب أشهر المؤلفين والروائيين المصريين لأكثر من نصف قرن، مثل توفيق الحكيم ونجيب محفوظ ويوسف إدريس ويوسف السباعي ومحمد عبد الحليم عبد الله وثروت أباظة وإحسان عبد القدوس ويحيى حقي وأمين يوسف غراب وعشرات غيرهم.
الفنان الراحل جمال قطب من مواليد محافظة الغربية عام 1930، عمل رساماً بمؤسسة دار الهلال وهو لا يزال طالباً بكلية الفنون الجميلة، ثم أصبح الرسام الأول لمجلات دار الهلال بعد تخرجه، كما عمل مستشاراً فنياً لمؤسسة دار الهلال، بموازاة عمله أستاذاً لمادتي التذوق الفني وتاريخ الفن بأكاديمية الفنون بالقاهرة.
أقام عدة معارض فنية، منها معرض بعنوان “اللمسة المبدعة في الثقافة والصحافة والإعلام” في المكتب الثقافي المصري بطوكيو يوليو 2007، ثم في باريس، كما شارك في صالون أتيليه القاهرة الأول للبورتريه بأتيليه القاهرة سبتمبر 2005، وصالون الأتيلية “السابع والخمسون” بأتيليه القاهرة سبتمبر 2009، والملتقى الدولي لبصمات الفنانين التشكيليين العرب الحادى عشر بأتيليه القاهرة في يوليو 2016. من أبرز أعماله لوحة للملكة إليزابيث ملكة بريطانيا تحتفظ بها في مجموعتها الخاصة.