قال الدكتور إبراهيم الهدهد، القائم بأعمال رئيس جامعة الأزهر، إن النبى كان يعلم النساء كما يعلم الرجال كما كان يخصص لهن دروسا يعلمهن ما يخص شئون حياتهن.

وأضاف الهدهد، فى كلمته بافتتاح مؤتمر كلية الداراسات الإسلامية والعربية للبنات بجامعة الأزهر، بعنوان "المرأة ومسيرة التطور التنويرى" أن كثيرا من الصحابيات روين الأحاديث عن النبى وروى عنهن الرجال من الصحابة والتابعين، كما أن الإمام ابن الأثير خصص جزءا من كتابه "أسد الغابة فى معرفة الصحابة" عن النساء.

وأشار إلى أن هناك نساء علمن رجالا صاروا قمم علم، كما أن بعض العالمات تولت مشيخات بعض الأربطة "مجالس علم" تنفق عليه وتقوم بالتدريس فيه، والإسلام لم يات لظلم المرأة ولكنه اهتم بها أشد الاهتمام.