وقعت جمعية الهلال الأحمر الكويتي اتفاقية تعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر لتوزيع المساعدات الإغاثية على النازحين العراقيين داخل العراق.

وأكد رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور هلال الساير - في تصريحات اليوم الثلاثاء - أن الجمعية تولي اهتماما كبيرا لمجالات التعاون والتنسيق مع المنظمات الإنسانية الدولية لاسيما اللجنة الدولية للصليب الأحمر لما فيه مصلحة الإنسانية.

وقال إن الجمعية تتطلع لتعزيز شراكتها مع (الصليب الأحمر) والعمل سويا لتحسين واقع المتأثرين بالأزمات الإنسانية .. موضحا أن لدى الجمعية وجود قوي حاليا في العراق واليمن ودول الجوار لسوريا.

وذكر الساير أن المرحلة المقبلة ستشهد توسعا كبيرا في عمل (الهلال الأحمر) على مختلف الساحات .. لافتا إلى التزام الجمعية الإنساني تجاه المتضررين في الدول التي تعرضت للكوارث تحقيقا لتطلعات القيادة الكويتية في تقديم الدعم والمساندة المطلوبة لهم.

وأشاد بالجهود التي تضطلع بها اللجنة على الساحة الإنسانية الدولية لاسيما برامجها الإنسانية ومشاريعها التنموية في اليمن والعراق وسوريا ولبنان وغيرها من الدول التي تتعرض للأزمات الإنسانية.

من جانبه، قال رئيس البعثة الإقليمية للجنة الدولية للصليب الأحمر لدول مجلس التعاون الخليجي يحيى عليبي إنه بحث مع الدكتور الساير عقد اتفاقية تعاون لتوزيع 10 آلاف طرد غذائي لصالح عمليات اللجنة في العراق.

وأضاف عليبي أن الأثار الإنسانية جراء النزاع في العراق تسببت بسقوط عشرات الآلاف من المدنيين بين جرحى وقتلى إضافة إلى تشريد أكثر من ثلاثة ملايين شخص في جميع أنحاء العراق وهم بحاجة ماسة إلى الغذاء والدواء والمسكن.

وحول جمعية الهلال الأحمر الكويتي، أكد عليبي أنها أصبحت "علامة بارزة" في ساحات العطاء الإنساني بفضل تحركاتها الميدانية السريعة في جميع الساحات والمناطق .. لافتا إلى تجاوبها السريع مع ما جرى في العراق واليمن وسوريا وباكستان وأندونيسيا.