لليوم الثالث على التوالي، تستمر أعمال ندوة "مصر والقضية الفلسطينية" بالعين السخنة، واعتذر الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط عن عدم حضور الندوة لارتباطه بسفر طارئ لدولة الكويت.

ومن المقرر أن يدير الجلسة الثانية من مناقشات اليوم، الثلاثاء، الدكتور مصطفى الفقي، أستاذ العلوم السياسية ومدير مكتب الرئيس الأسبق، بديلا عن الوزير أبو الغيط.

ولم يتم إلغاء الندوة كما ادعت وسائل إعلام مصرية وفلسطينية، وكل ما حدث هو تغيير في المتحدثين في الندوة.