كشف مصدر حكومي، عن أن مصر ستحصل على المساعدات الإماراتية والسعودية اللازمة، للبدء في عملية توحيد سعر الصرف أو “تعويم الجنيه” خلال الشهر المقبل.
وقال المصدر، في تصريحات لصحيفة “الشروق”، نشرتها في عددها الصادر اليوم السبت، فإن من المتوقع حصول مصر على 4 مليارات دولار من المملكة والإمارات كودائع لدى البنك المركزي المصري، وذلك حتى يتسنى للبنك البدء في عملية خفض الجنيه المصري مقابل الدولار.
وكان شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، قال في تصريحات لوكالة بلومبرج الإخبارية، إن مصر تتوقع الحصول على قروض من السعودية والإمارات خلال الفترة المقبلة.