عاد إلى القاهرة اليوم، الثلاثاء، الدكتور جلال سعيد، وزير النقل، قادما من باريس بعد جولة شملت توجو وفرنسا، شارك خلالها نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي في فعاليات قمة الاتحاد الأفريقى الاستثنائية للأمن والسلامة البحرية والتنمية فى أفريقيا، والتى عقدت فى توجو.

ألقى وزير النقل كلمة نيابة عن رئيس الجمهورية، نقل خلالها تحياته للقادة المشاركين ولدولة توجو الشقيقة، كما أكد أن المشاركة المصرية فى إطار تعزيز أواصر التعاون مع الدول الأفريقية، وبصفة خاصة في مجالات النقل ومكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب والقرصنة البحرية والتهريب والهجرة غير الشرعية، فضلًا عن تحقيق التنمية المستدامة والإدارة الرشيدة للموارد البحرية.

والتقى سعيد على هامش القمة، عددا من كبار المسئولين من بينهم الرئيس التوجولى فاورى جناسينبى.

وأشار إلى تطلع مصر لتعزيز التعاون مع توجو فى مجال النقل البحرى بعد إتمام زيارة لوفد من كبار الخبراء المصريين إلى توجو خلال الأيام القليلة المقبلة فى ضوء ما تم الاتفاق عليه مع الرئيس السيسي بالقاهرة فى أبريل 2016 ،وقدم الرئيس التوجولي بدوره الشكر إلى الرئيس على مواقفه الداعمة لتوجو فى هذا الصدد، كما التقى مع وزير النقل التوجولى وقام بزيارة لميناء لومى البحرى.

وفى فرنسا، التقى وزير النقل مع ماتياس فيكل، وزير التجارة الخارجية الفرنسى، وبحث مع الشروط التمويلية المقدمة من مؤسسات التمويل الفرنسية والخاصة بـ 63 قطار مترو جديدة مطلوبة للخط الثالث بحيث يتم توريدها مع انتهاء أعمال المرحلة الثالثة والرابعة للمشروع بنهاية عام 2019.

كما التقى مع قيادات الوكالة الفرنسية للتنمية لبحث مساهمة الوكالة في تنمية مشروعات المرحلة الثالثة من الخط الثالث للمترو (العتبة – إمبابة – الجيزة)، والذي من المنتظر أن يبدأ العمل به خلال أقل من شهر من الآن بعد الانتهاء من جميع الإجراءات التمويلية والتعاقدية.