تنتهي اليوم الثلاثاء فاعليات المؤتمر العالمي لدار الإفتاء المصرية الذي يُعقد تحت عنوان: «التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة المساجد للأقليات المسلمة»، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي- رئيس جمهورية مصر العربية-.

ويلقي الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، غدًا الثلاثاء البيان الختامي والتوصيات لمؤتمر دار الإفتاء العالمي الذي أقيم بعنوان "التكوين العلمي والتأهيل الإفتائي لأئمة مساجد الأقليات المسلمة"، في الواحدة ظهرًا بحضور لفيف من العلماء والمفتين ووفود من أكثر من ثمانين دولة.

ويكشف المفتي في البيان الختامي عن عدد من المبادرات المهمة التي نتجت عن فعاليات المؤتمر، وتفاصيل وثيقة القاهرة للجاليات المسلمة التي تقترح حلولًا عملية وعلمية لكل المشكلات التي تواجهها تلك الجاليات في الخارج، والإعلان عن إنشاء مرصدٍ عالمي يرصد أوضاع الجاليات المسلمة وإطلاق حزمة من الدورات التدريبية التي تستهدف رفع الأداء الإفتائي لأئمة المساجد حول العالم.