رحب عبد الملك المخلافى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمنى، بإعلان إسماعيل ولد الشيخ أحمد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن، بوقف إطلاق النار فى اليمن والذى من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ اعتبارا الساعة الأولى من يوم غد الأربعاء بتوقيت اليمن ولمدة 72 ساعة قابلة للتجديد .
وقال المخلافى فى تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الحكومية إن الرئيس عبدربه منصور هادى وافق على وقف إطلاق النار لمدة 72 ساعة قابلة للتمديد إذا التزم الطرف الآخر بوقف إطلاق النار وتفعيل لجنة التهدئة وإنهاء الحصار عن مدينة تعز وإيصال المواد الإغاثية والمساعدات الإنسانية دون قيود .
وأكد وزير الخارجية مجددا حرص الحكومة على السلام وقال أن السلام هو خيارنا الدائم وأن الحرب فرضت على الشرعية نتيجة الانقلاب على الدولة ومؤسساتها .
كما أكد دعم جهود المبعوث الأممى إلى اليمن.. مشيرا الى تعامل الحكومة اليمنية الإيجابى مع كل الدعوات الدولية من أجل السلام فى اليمن وفقا للمرجعيات الثلاث الممثلة بقرار مجلس الأمن الدولى 2216 والقرارات الأخرى ذات الصلة بالأزمة اليمنية والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطنى وآخرها ما نتج عن الاجتماع الرباعى بشأن اليمن فى لندن يوم الأحد الماضى .
وكان ولد الشيخ قدأعلن فى ساعة مبكرة من صباح يوم عن خطة لاستئناف وقف شامل للأعمال القتالية فى اليمن.. وأوضح فى بيان له أنه تلقى تأكيدات من كافة الأطراف اليمنية بالتزامها بأحكام وشروط وقف الأعمال القتالية الذى تم فى 10 أبريل الماضى والذى سيسرى مرة أخرى ابتداء من غد لمدة 72 ساعة قابلة للتجديد .
ورحب المبعوث الخاص فى بيان نشره فى موقعه على الفيسبوك بإعادة وقف الأعمال القتالية والذى من شأنه أن يجنب الشعب اليمنى المزيد من إراقة الدماء ويسمح بإيصال المساعدات الإنسانية للذين هم فى أشد الحاجة إليها .