أوفى الدولى الإسباني الفارو موراتا مهاجم ريال مدريد، بوعده تجاه طفل من أنصار النادي الملكي، وحقق حلمه في الحصول على قميصه.

وبعد أن ساهم في قيادة فريقه للفوز الكاسح على ريال يتيس بنتيجة 6-1 في الجولة الثامنة من الدوري الإسباني، قدم المهاجم الإسباني الشاب لفتة إنسانية رائعة ونفذ عهدا قطعه على نفسه بمنح المشجع المدريدي الصغير قميصه وعليه توقيعه الخاص.

وطلب الطفل المدريدي من أن يمنحه قميصه الخاص بعد المباراة، لكن مورتا لم يتمكن من ذلك عقب اللقاء مباشرة، وقرر منحه القميص في صباح اليوم التالي.

وجاء المشجع الصغير رفقة والدته إلى مقر تدريبات الفريق الملكي، وحينما شاهد موراتا الطفل أوقف سيارته واصطحب معه الطفل وذهب به إلى غرفة خلع الملابس، ومنحه قميصه وعليه توقيعه الخاص، قبل أن يفاجئه أيضا بمنحه قميصه الخاص مع يوفنتوس الإيطالي وعليه توقيعه.