قال الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، إن سماء مصر ستشهد ظاهرة فلكية فريدة، 28 أكتوبر الجارى، وهى اقتران القمر مع كوكب المشترى، حيث ستحدث فى الخامسة صباحا بتوقيت القاهرة.
وأضاف "تادرس"، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه يمكن مشاهدة الظاهر، حيث يمكن من أماكن مظلمة خالية من الغيوم بالعين المجردة.
وأشاررئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، إلى أنه من المقرر أن يبتعد المشترى تدريجيا بدءا من يوم 29 أكتوبر الجارى عن القمر، موضحا أن الاقتران يحدث أيضا بين القمر والنجوم والكواكب.