أعلنت لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة تضامنها الكامل مع الزملاء بصحيفة المصرى اليوم الذين يتعرضون لفصل تعسفى حسبما أعلنت اللجنة النقابية بالصحيفة.

واكدت اللجنة فى بيان رفضها لكل اشكال التعسف بحق الصحفيين وتطالب ادارة مؤسسة المصرى اليوم بإعادة النظر فى موقفها محذرة من مخاطر الاستمرار فى إهدار حقوق الصحفيين.