التقي الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى بوفد من أعضاء مجلس النواب الأمريكي برئاسة النائب "مايكل كونواي" رئيس لجنة الزراعة وعضو لجنتي القوات المسلحة - الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي، والذي يزور مصر حاليا .

تناول اللقاء مناقشة عدد من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ضوء علاقات التعاون العسكري المشترك بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية ، كما تطرق اللقاء للجهود المبذولة للحرب علي الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة.

وأعرب الفريق أول صدقي صبحي خلال لقائه أعضاء الوفد عن اعتزازه بالتعاون المشترك والعلاقات العسكرية المتميزة التي تجمع البلدين الصديقين في العديد من المجالات، وأكد الوفد حرص الولايات المتحدة الأمريكية علي مساندة مصر في حربها ضد الإرهاب ، ودعم جهودها نحو الاستقرار والتنمية بما تمثلة من قوة رئيسية وفاعلة في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا .

فيما أكد النائب الجمهوري مايكل كونواي، رئيس لجنة الزراعة عضو لجنتي الاستخبارات والخدمات العسكرية بالكونجرس الأمريكي، أهمية مصر بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية ولعملية السلام في الشرق الأوسط.

وقال كونواى - في تصريحات للصحفيين عقب استقبال وزير الخارجية سامح شكري لوفد الكونجرس اليوم - إن اللقاء تناول عددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك خاصة فيما يخص الإرهاب والتطرف والصراع الذي نخوضه جميعا من أجل هزيمته.. مضيفا أنه عبر عن تقديره للدور الذي تقوم به مصر في العالم العربي ومدى أهمية هذا الدور، كما بحث أيضا تطورات الأوضاع في سوريا.

وردا على سؤال حول الحرب التي تخوضها مصر حاليا ضد الإرهاب ودور الولايات المتحدة في مساعدتها.. قال كونواى إن المعركة طويلة الأمد ومشتركة وعلينا أن نخوضها سويا لإنهاء محاولات التستر وراء الأفكار والمعتقدات لنشر الفوضى والعنف، مثمنا جهود الرئيس عبد الفتاح السيسي في نشر قيم الإسلام الحقيقية.