عمق تورينو جراح مضيفه باليرمو الذى انضم إلى انغولشتات الالمانى كالفريقين الوحيدين فى البطولات الأوروبية الخمس الكبرى، اللذين لم يحققا أى نقطة على أرضهما، وذلك بالفوز عليه 4-1 الأحد فى ختام المرحلة الثامنة من الدورى الإيطالى لكرة القدم .
ويدين تورينو بفوزه الثالث على التوالى وبمحافظته على سجله الخالى من الهزائم للمرحلة الخامسة على التوالى الى الصربى آدم لياييتش الذى حول تخلف فريقه أمام مضيفه الذى كان يخوض مباراته الألف فى دورى الأضواء، بهدف للبلغارى ايفايلو تشوتشيف (5) إلى فوز كبير بتسجيله ثنائية (25 و40) قبل أن يضيف ماركو بيناسى (45) ودانييلى باسيلى (50) الهدفين الآخرين .
ورفع تورينو رصيده إلى 14 نقطة فى المركز الرابع بفارق الأهداف أمام نابولى ولاتسيو، فيما يبدو المدرب روبرتو دى تسربى الذى عين فى أوائل سبتمبر بدلا من دافيدى بالاردينى، فى طريقه للانضمام إلى لائحة ضحايا رئيس باليرمو ماوريتسيو زامبارينى بعدما عجز عن تحقيق أكثر من فوز وحيد منذ وصوله ليتجمد رصيد الفريق عند 6 نقاط فى المركز الثامن عشر .
< script src="//cdn.playwire.com/bolt/js/zeus/embed.js" data-config="//config.playwire.com/1006696/videos/v2/5186851/zeus.json" data-width="550" data-height="380" type="text/javascript" charset="utf-8 "></ script >