أعلن مسئولون بالهند اليوم الاثنين، أن 14 شخصا على الأقل قتلوا عندما اندلع حريق في مستشفى خاص بشرق الهند اليوم الإثنين.
وقال نائب مدير مستشفى بسنت كومار باتي: “إن الحريق سببه على الأرجح تماس كهربائي في وحدة غسيل الكلى بالمستشفى الذي يقع في بوبانيسوار عاصمة ولاية أوديشا قبل أن ينتشر إلى وحدات أخرى”.
وذكر مسئولون، أنه جرى نشر فرق الإطفاء إلى المستشفى بينما كانت سيارات الإسعاف تنقل المرضى إلى مستشفيات أخرى، وكان بعض المرضى في حالة حرجة.
وقالت أرتي أهوجا وزيرة الصحة وشئون الأسرة في الولاية، إنهم يبذلون أقصى ما في وسعهم لإنقاذ الأرواح.
وأضاف رئيس الوزراء ناريندرا مودي، إن المأساة صادمة وأنه أصدر أوامر لوزارة الصحة الاتحادية بتسهيل نقل المصابين إلى مؤسسة أول إنديا للعلوم الطبية التي تضم عددا من مستشفيات الحكومة.