تقدمت النائبة الدكتورة غادة صقر، عضو مجلس النواب بمحافظة دمياط، ببيان عاجل للدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم، والمستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل، بشأن ما أثير حول تصفية مدرسة جنة الأطفال الخاصة بدمياط، والتى وصفتها بأنها "صرحا من صروح التعليم بدمياط ".
وقالت النائبة فى البيان: "علما بأن تنفيذ الحكم يتم بالمخالفة لما نصت عليه المادة 17 من القرار الوزارى رقم 420 لسنة 2014، بشأن تنظيم التعليم الخاص والمتعلقة بإجراءات تصفية المدارس الخاصة، التى تنص على أن يتم تقديم طلب التصفية قبل بدء الدراسة بعام، وأن تتم التصفية تدريجيا عام دراسى واحد كل عام، وعدم إجبار أولياء الأمور على نقل أبنائهم، مشيرة إلى أن هذه المدرسة عدد التلاميذ بها يقارب 3000 تلميذ .
وطالبت "صقر" الوزراء المعنيين بالتدخل الفورى لوقف هذه الكارثة، قائلة: "لا مساس بالتعليم طبقا للدستور باعتباره أمن قومى " .
وتابعت عضو مجلس النواب: "نتقدم ببيان عاجل لحدوث كارثة محدقة تلوح فى الأفق وهى تصفية مدرسة جنة الأطفال الخاصة، بدمياط بمراحلها السنية من رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية والمرحلة الإعدادية، وعددهم ما يقارب 3000 طالب ومنشأة عام 1990، والتى تخدم قرى ومدينة دمياط والعام الدراسى الجديد ومشهود لها بالكفاءة وحاصلة على شهادات تقدير وثقة أولياء الأمور ".
واستطردت: "فوجئنا بأنه محدد موعد يوم الأربعاء القادم 19 أكتوبر 2016 لتنفيذ حكم بتصفية للمدرسة، دون الرجوع إلى وزير التربية والتعليم وغض الطرف عن قرار 420 لسنة 2014 ، والذى يحدد قانون إجراءات وشروط التصفية، ولم يتضمن منها أهم شروط تقديم طلب سابق على التنفيذ والذى يهدد الاستقرار لعام دراسى كامل ويدخل الرعب على الطلاب وأولياء الأمور ويخل بالاستقرار النفسى للتلاميذ، وللأسف أن هذا الحكم محل التصفية رقمى 82 و86 لسنة 2010 ابتدائى ومطعون عليه فى الاستئناف ومحجوز للحكم بجلسة 19 أكتوبر الجارى..فلماذا العجلة؟ ".