قال والد الطفلة “دانية” التي لقت مصرعها في حادث مروع على الطريق الدائري الدكتور محمد عبدالرحمن، إن زوجته وبناته التوأم كانوا متجهين إلى العين السخنة، حيث فوجئت زوجته بسيارة نقل في عرض الطريق، فاضطرت زوجته إلى تهدئة السرعة فجاءت من خلفها سيارة نقل أخرى اصطدمت بها بقوة، فلم يكتف بذلك فاصطدم بها مرة أخرى نظرا لهول المنظر فضلا عن تعاطي السائق مخدرات.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية في برنامج “صباح دريم” المذاع على فضائية “دريم 2”، اليوم السبت، أن الحادث أسفر عن وفاة ابنته “دانية”، وإصابة زوجته وطفلته الأخرى بكم كبير من الإصابات من كسور في الضلوع والأطراف، وجروح، ونزيف في الحوض والعين، متابعا: “إحنا عايشين في مأساة حقيقية”.
ولفت إلى أن مرتكب الحادث هرب، وتمكنت دورية أمنية من القبض عليه في طريق العين السخنة، وتم توقيع الكشف عليه وثبت تعاطيه مواد مخدرة.
وتابع: “يا رب يكون في وقفة مع الطريق الدائري.. يارب يكون في حكم رادع على مرتكب الحادث”، مطالبا رئيس الجمهورية أن يعيد الشرطة المرورية ويحمي المواطنين من بلطجة سائقي الميكروباصات والنقل، ويكون لهم مواعيد سير.