أهالي "جمجرة" ببنها يشيعون جثمان الشهيد عبدالله نجيب .. فيديو وصور

شيع المئات من أهالى قرية جمجرة ببنها، فى جنازة عسكرية مهيبة، شهيد الوطن النقيب "عبدالله علي نجيب" ابن قرية جمجرة ببنها والذى استشهد في مواجهات مسلحة جرت بين قوات الأمن وبين عناصر ارهابية بسيناء خلال إحدى المداهمات الأمنية حيث استشهد النقيب ومعه 4 مجندين أثناء اشتباكات مسلحة مع العناصر التكفيرية.

وخرج جثمان الشهيد في جنازة عسكرية من مسجد سيدى اسماعيل بقرية جمجرة القديمة شارك فيها الدكتور السيد يوسف القاضى رئيس جامعة بنها ونوابه وعمداء الكليات واللواء السعيد عبد المعطي سكرتير عام محافظة القليوبية واللواء أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية بالمحافظة ومجموعة كبيرة من القيادات التنفيذية والأمنية بالمحافظة.

من جانبه قال أحمد محمود أحد جيران الشهيد، إن الشهيد كان مثالا يحتذى به في الأخلاق وأداء الواجب وأنه فخر لكل شباب مصر الأبطال الذين يدفعون الغالي والنفيس من أجل الوطن، مشيرا الى ان آخر ما كتبه الشهيد عبر صفحته على التواصل الاجتماعى هو "رحم الله رجالا ضحوا بأرواحهم ليبقى الوطن".

يذكر أن الشهيد متزوج من مدرسة لغة فرنسية بالقرية ووالده متوفى وكان يعمل وكيل مدرسة ووالدته بالمعاش وشقيقه الأكبر رائد بالقوات المسلحة وله شقيقة وترك طفلا يسمى "عمرو" يبلغ سنتين ونصف السنة من العمر.

وكان الشهيد في إجازة بالقرية وفوجئ السبت الماضي باستدعائه للخدمة وقطع إجازته عقب إعلان الطوارئ بسبب الحادث الإرهابي الأخير الذي شهدته سيناء وراح ضحيته 13 شهيدا و9 مصابين.

من ناحية اخري نظم عدد من الطلاب والطالبات بمدارس جمجرة مسيرة للمشاركة فى الجنازة العسكرية لشهيد الواجب النقيب "عبدالله علي نجيب" إبن قرية جمجرة ببنها والذى استشهد في مواجهات مسلحة جرت بين قوات الأمن وبين عناصر ارهابية بسيناء خلال إحدى المداهمات الأمنية.

أضف تعليق