توقعت وكالة الأمم المتحدة آلاف اللاجئين مع بداية الهجوم على الموصل.

وأشارت الصحيفة إلى وجود مخيم دباج في شمال العلاق يأوي 26 ألف لاجئ.

وقد دعت وكالة الأمم المتحدة للاجئين الأطراف المتنازعة في الموصل على الحفاظ على أرواح المدنيين وعدم استخدامها رهائن أو دروع بشرية.

وتحدث المفوض السامي للاجئين في العراق فيليبو جراني أنه عرض مسألة حماية المدنيين على الحكومة العراقية وتلقى تطمينا قويا من رئيس الوزراء العراقي.

"When we left, my baby was 4 days old"

Debaga camp in Iraq shelters 26,000 people. Thousands more are expected as #Mosul offensive begins. pic.twitter.com/WFFrESfBPc
— UN Refugee Agency (@Refugees) October 17, 2016