أوضحت صفحة "ده بجد" على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، حقيقة الصورة المنتشرة منذ أمس بين رواد الموقع لجثث محملة على سيارة فى سيناء.
وأكدت الصفحة أن الصورة ليست فى سيناء، ولكنها من سوريا لمقاتلين أكراد يجوبون شوارع مدينة عفرين بجثث مقاتلى المعارضة السورية.