قال اللواء جمال أبو ذكري،خبير الأمن القومي، إن مشكلة الفقر والجوع في مصر تشكل خطرا على الأمن القومي، لافتًا إلى أن مصر تستطيع أن تتعدى الفقر بالعمل والجهد.

وأوضح "أبو ذكري" في تصريح خـاص لـ"صدى البلد"، أن مصر تستطيع أن تقضي على الفقر عن طريق العمل الجاد والتكامل في بين مؤسسات الدولة والقضاء علي التجار الجشعين والاستغلاليين المتسببين في صناعة الأزمات في السلع الأساسية وتطبيق العقوبات الرادعة عليهم.

وأكد أن مصر غنية بمواردها وتحتاج لاستغلالها فيما يخدم الشعب ويلبي كامل احتياجاته.

يذكر أن يوم 17 أكتوبر من كل عام يعد يومًا «للقضاء على الفقر» وهو يوم يتجدد فيه الالتزام الدولى والمحلى والمجتمعى ببذل الجهود للقضاء على الفقر ورفع الوعى العام بقضايا الفقر.