عقد الدكتور ماجد القمري رئيس جامعة كفر الشيخ، اليوم، الاثنين، اجتماعًا مع أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والأطباء المقيمين والتمريض والعاملين بالمستشفى الجامعي الجديد بقاعة السيمنار الكبرى بكلية الطب لوضع الاستراتيجيات الخاصة بتشغيل المستشفى الجامعي بكفر الشيخ.

حضر اللقاء، الدكتور علي أبوشوشة، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور حسن الباتع، عميد كلية الطب البشري، والدكتور محمد عبدالعال، مدير عام مستشفى كفر الشيخ الجامعي.

قال رئيس جامعة كفرالشيخ: إننا تحولنا من مرحلة التأسيس إلى مرحلة التشغيل، والتميز في التشغيل يحتاج إلى الالتزام والإخلاص والتدريب والتعرف على كل جديد وتعزيز المصلحة العامة على المصلحة الخاصة حتى نساهم فى صناعة هوية الجامعة.

وناقش "القمري" خلال اللقاء، أفضل أساليب تشغيل المستشفى وآلياته ولوائح التشغيل بما يحقق التميز للمستشفى في رسالته التعليمية والصحية، حيث تم طرح المقترحات ومناقشتها بكل شفافية ووضوح.

وأوضح رئيس الجامعة أن العيادات الخارجية بالمستشفى الجامعي تعمل الآن وتستقبل المرضى، بالإضافة إلى أن طلبة الفرقة الرابعة بكلية الطب يدرسون بأقسام الرمد والأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى.

وأعلن رئيس الجامعة عن بدء المرحلة الثانية للتشغيل التجريبي للمستشفى الجامعي يوم السبت القادم الموافق 22 أكتوبر الجاري والتى تشمل كافة التحاليل الطبية بمختبرات المستشفى والأشعة والتشخيصية والتصوير الطبي.

وأشار القمري إلى أن القسم يحتوى على أحدث أجهزة الأشعة السينية والتصوير الضوئي والأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي، بالإضافة إلى أجهزة الموجات فوق الصوتية والكشف المبكر عن سرطان الثدي للمرأة وجهاز هشاشة العظام.

وحث العاملين بالمستشفى على تجهيز أقسام المناظير والغسيل الكلوي للتشغيل الأسبوع التالي، مشيرًا إلى أنه سيتم تشغيل بقية الأقسام تباعًا طبقًا لتوافر كوادر التمريض الضرورية للتشغيل على مدار 24 ساعة.