شيع الآلاف من أهالى قرية دمليج، بمركز منوف، بمحافظة المنوفية، ظهر اليوم الاثنين، جثمان النقيب محمود فارس شهيد سيناء والذى لقى مصرعه فى مداهمات مع الارهابيين في شمال سيناء منذ قليل اسفر عن استشهاد ٥ افراد قوات المسلحة بينهم ضابطين و٣ مجندين.

أدى المصلون صلاة الجنازة على الجثمان بالمسجد الكبير بالقرية بحضور المهندس مختار الخولي السكرتير العام ،المهندس مجدي سعد رئيس مجلس مدينة منوف ،وعدد قيادات القوات المسلحة ، العميد طارق المقدم مأمور مركز منوف .

ورد الاهالى العديد من الهتافات المناهضة للارهاب ومنها " لا اله الا الله والشهيد حبيب الله، ياشهيد نام واتهني واستني علي باب الجنة، ياإخوان ياكافرين اتنم مالكم ومال الدين،الاخوان هما الارهاب ،يسقط يسقط الارهاب".

واكد أهالي القرية إنه كان دمث الخلق وطيب السمعة بين الناس ومثالا للرجولة وكان محافظا علي اداء الصلوات الخمس في المسجد ودائم الزيارات لجميع اقاربه في القرية بالاضافة الي خلقه الطيب.

وتابع الاهالي ان الشهيد لم يمر سوي ٢٠ يوما علي زواجه وترك زوجته منذ يومين ليلقي ربه شهيدا ويعود جثة هامدة.

وطالب الاهالي الرئيس عبد الفتاح السيسي والفريق اول صدقي صبحي وزير الدفاع بسرعة الانتقام للشهيد الذي لم يكمل فرحته بزواجه.