نظمت الجامعة الأمريكية بالقاهر، حفلا لتصيب رئيسها الجديد فرانسيس ريتشارد دونى، حيث التقط الرئيس الجديد للجامعة الأمريكية صورة تذكارية مع الدكتور أشرف الشيحى، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، والدكتور عمرو عزت سلامة وزير التعليم العالى الأسبق وأعضاء مجلس أمناء الجامعة .
من جانبه، قال فرانسيس ريتشياردونى، الرئيس الجديد للجامعة الأمريكية، فى خطاب تنصيبه، "إنه من دواعى سرورى وفخرى أن أقف أمامكم وهى سعادة وفخر كبير"، مؤكدا أنه استشار كل أطراف العملية قبل توليه المنصب الجديد للإطلاع على كل المشكلات، التى تحتاج إلى حل بالجامعة الأمريكية .
وقال الرئيس الجديد للجامعة الأمريكية: "سوف أبنى على ما حققتموه واستطعت أن أتأكد من التحديات الصعبة التى نواجهها وهوية الجامعة هى الاستمرارية والتميز، ولا يمكننا أن نأخذ هذه السمات مأخذ الهزل، وهوية الجامعة لها قيمة تنافسية نحظى بها قرابة قرن من الزمان، ونحاول أن نقدم أفضل مستويات التعليم، وبفضل المنظومة القومية لإصدار الشهادات تمت تقوية صلاحية شهادات الجامعة ودرجاتها العلمية".