قال صحفي صومالي إن قوات الأمن أغلقت واحدة من أقدم الصحف اليومية في مقديشو، واعتقلت رئيس تحريرها.
وأكد أحمد محمد، وهو صحفي في صحيفة حوج أوجال، اعتقال رئيس التحرير عبدي آدم غوليد أمس الأحد، بعد أن داهمت قوات الشرطة مقر الصحيفة.
ويأتي اعتقال غوليد قبل إجراء الانتخابات الرئاسية الصومالية في 30 نوفمبر.
من جانبه أدان الاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين القبض على غوليد، ودعا إلى الإفراج عنه بشكل فوري.
ويشير الصحفيون إلى تزايد التهديدات التي تمارس ضد الصحفيين خلال الانتخابات في الصومال، التي تصنف على أنها واحدة من دول العالم الأكثر خطورة للعاملين في وسائل الإعلام.
وتقول جماعات حقوقية إن الصحفيين يستهدفون من قبل المتطرفين والحكومة.