افتتحت الدكتورة سلوى الشربيني رئيس الإدارة المركزية لمراكز الإنتاج الفني الليلة الماضية بوكالة الغوري بحي الأزهر،المهرجان السنوي التاسع للحرف التقليدية والتراثية تحت شعار البعد الأفريقي ،بحضور الدكتورة نيفين الكيلاني رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية والفنان عبد الحكيم سيد مدير عام مراكز الحرف التقليدية والفنان طه عشماوي منسق عام المهرجان.
تضمن الحفل افتتاح معرض فناني وكالة الغوري الذي يشارك فيه 15 فنانا بأعمال فنية من وحي التراث وعبق التاريخ متأثرة بالوكالة ومراسمها من بينهم الفنان عز الدين نجيب رئيس مجلس إدارة جمعية أصالة وضيف شرف المهرجان والفنان محمد الطحان والفنان نوبي بديع والفنانة مديحة متولي،كما تم افتتاح معرض للمنتجات التقليدية والتراثية من إنتاج المراكز التابعة للإدارة المركزية لمراكز الإنتاج الفني،حيث شارك مركز البحوث التراثية بمشغولات جلدية ذات طابع تراثي ومعلقات وزجاج مجسم ومسطح وأعمال شفتشي وحفر على الخشب.
وضم المعرض مشغولات لمركز دار النسجيات من الجلد الطبيعي ولوحات طباعه على القماش ومعلقات نسجية،وضم أيضا مشغولات متميزة لمركز الفن والحياة، وشاركت عدد من الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني منها مؤسسة مهنة ومستقبل للتنمية والتدريب بمشغولات كروشيه مطعم بالجلد الطبيعي وزجاج معشق، والادارة العامة لقصور الثقافة (إدارة المرأة-إدارة الشباب والعمال-والإدارة المتخصصة) والتي شاركت بأعمال فنية متفردة ومشغولات من النحاس والخزف والخيامية، ووزارة التعليم العالي بمشغولات خيامية انتاج ورش عمل مع الطلاب في مجال الحرف التراثية.
وتخلل الحفل فقرة شعرية للشاعر أحمد نصر والشاعرة ريهام عبد الله، بالإضافة إلى عرض أزياء تنوع بين الزي السيناوي والواحات وسيوة لمصممة الأزياء تغريد سيد أحمد، وأختتم الحفل بتكريم الهيئات المشاركة بالمهرجان بدرع التميز.