تعرضت مصارعة ثيران فرنسية، تدعى "ليا فايسنز"، لحادث مروع كاد يودي بحياتها أمس، الأحد، خلال مشاركتها في مباراة لمصارعة للثيران بمدينة "سرسقطة" الأسبانية، وذلك بعد أن أطاح بها ثور هائج وأسقطها من فوق حصانها وطرحها أرضا، وذلك وفقا لما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ويشار إلى أن "فايسنز"، التي تبلغ من العمر 31 عاما، تعرضت لانتقادات واسعة من جمعيات حقوق الحيوان العام الماضي، بعد قيامها بنشر صور لها وهي تحمل أذني ثور قامت بقتله بعد أن أسقطها عن حصانها خلال مهرجان لمصارعة الثيران أقيم بمدينة "نيم" الفرنسية.

وأظهرت مجموعة من الصور نشرتها الصحيفة الثور وهو يحاول أن ينطح "فانسيز" التي كانت طريحة على الأرض بأذنيه، لكنها تمكنت من الفرار من قبضته والنجاة من ذلك الحادث دون أن تتعرض لأي إصابات.

والجدير بالذكر أن "فانسيز" اكتسبت شهرة كبيرة في فرنسا منذ عام 2012، وذلك بعد قيامها بقطع ذيول 10 ثيران فضلا عن قطع 60 من آذانهم.