نظم بيت ثقافة المطرية برئاسة فاطمة سالم ندوة بعنوان "دع القلق" بحضور الدكتور محمد صالح استاذ العلوم الإدارية بأكاديمية المنزلة وبرعاية الدكتور سيد خطاب رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، والدكتور ايهاب الزهرى رئيس إقليم شرق الدلتا الثقافى وعاطف عميرة مدير عام فرع ثقافة الدقهلية.

حيث تحدث المحاضرين بالندوة عن عدة نقاط لفهم شخصية الإنسان وتقسيمها من حيث الأهداف فتنقسم الى ثلاث أقسام شخصية بلا هدف وتسمى بالشخصية الميتة وشخصية لها هدف غير دائم يظهر ويختفى وضرب لها أمثلة شخصية لها هدف ثابت تسعى دائما لتحقيقه مضيفين أن لكل هدف ورائه دافع قوى يحركه وأن هذه الأهداف والسعى لتحقيقها من أهم اسباب التغلب على القلق وجلب السعادة فكلما اقترب الانسان من تحقيق هدفه كلما شعر بالسعادة أكثر من ذى قبل.

كما شبه الإنسان بالكوب وضغوط الحياة بالماء كلما زادت الضغوط كلما امتلأ الكوب بالماء وقد يسبب كارثة اذا لم تقل هذه الضغوط.