أكد أحمد الشربيني مدير المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط، على عمق العلاقات بين الأشقاء المصريين والفلسطينيين، وأن مصر لا يمكن لها أن تتخلى عن الفلسطينيين ودعم تحقيق مطالبهم المشروعة.

وتابع الشربيني في الكلمة الافتتاحية لندوة "مصر والقضية الفلسطينية" المنعقدة حاليا بالعين السخنة أن الهدف من الندوة هو مناقشة التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية في ضوء المتغيرات الدولية والإقليمية، وما لها من مخاطر على الفلسطينيين وكذلك مناقشة كيفية مواجهة كل تلك المخاطر والاستماع لوجهات النظر من قبل المختصين، خاصة وأن إسرائيل تدير ظهرها للمفاوضات وترفض إعطاء الحق لأصحابه، في ظل انشغال العالم بتحالفات جديدة وانشغال الإدارة الأمريكية بالانتخابات الأوروبيين بقضايا الإرهاب وهجرة اللاجئين.

ويشارك فى أعمال الندوة السياسية "مصر والقضية الفلسطينية"، عدد من الشخصيات السياسية المصرية والفلسطينية من بينهم وزراء وأعضاء برلمان وأساتذة جامعات وخبراء مختصون في القضايا السياسية.

وبدأت أعمال الندوة بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء المصريين والفلسطينيين.