ذكرت صحيفة «خبر تورك» أن محكمة تركية أمرت باعتقال الروائية “أسلي أردوغان” الجمعة للاشتباه بصلاتها بالمتشددين الأكراد، وذلك بعد 3 أيام من احتجازها مع نحو 20 من العاملين بصحيفة «أوزجور جونديم» الموالية للأكراد.
كانت محكمة أصدرت أمرًا الثلاثاء، بإغلاق الصحيفة بتهمة الترويج لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي كمنظمة إرهابية.
وقالت صحيفة «خبر تورك» المؤيدة للحكومة على موقعها الإلكتروني، إن الروائية وهي عضو المجلس الاستشاري للصحيفة نقلت إلى سجن في إسطنبول بتهمة “الانتماء إلى منظمة إرهابية والسعي لتقويض الوحدة الوطنية”.