أعلنت مصادر مطلعة في طوكيو أن اللجنة التي شكلتها الحكومة اليابانية لمناقشة التنحي المحتمل للإمبراطور أكهيتو عن العرش سوف تبدأ مناقشاتها في هذا الشأن اليوم الأثنين، الأمر الذي يمهد الطريق لإجراء تغيير تاريخي في نظام الحكم الإمبراطوري المعاصر في اليابان.

وذكرت وكالة انباء /كيودو/ اليابانية -في نبأ بثته على موقعها الألكتروني- أن اللجنة تشكلت الشهر الماضي بعدما أعلن الامبراطور البالغ من العمر 82 عاما رغبته في التخلي عن العرش في رسالة نادرة وجهها لشعبه عبر التليفزيون الوطني في شهر أغسطس الماضي، إذ أعرب الإمبراطور عن تخوفه من أن يأتي اليوم الذي لا يستطيع فيه أن يضطلع فيه بدوره كرمز للدولة بموجب الدستور بسبب تقدمه في العمر.

ومن المتوقع أن تتقدم اللجنة -التي تتألف من ستة أعضاء من بينهم أحد قادة أعمال وخبير اقتصادي مرموق- باقتراح لحكومة رئيس الوزراء شينزو أبي قبل أن تبدأ مناقشة الإجراءات القانونية اللازمة.