قال مسؤول في شركة “فودافون مصر”، اليوم الإثنين، أن شركته سددت 1.5 مليار جنيه “168.9 مليون دولار”، من قيمة رخصة الجيل الرابع للمحمول في 15 أكتوبر، وستسدد باقي قيمة الرخصة خلال أيام، بالتنسيق مع فودافون العالمية.
ووقعت فودافون أمس الأحد، اتفاق الحصول على ترخيص الجيل الرابع للمحمول مقابل 335 مليون دولار، وترخيص خدمات الهاتف الثابت الافتراضى مقابل 11.262 مليون دولار.
وأوضح مسؤول في فودافون، في تصريحات لوكالة “رويترز”، اليوم، طالبا عدم نشر اسمه: “سددنا 1.5 مليار جنيه من قيمة الرخصة فى 15 أكتوبر، وسنسدد باقى القيمة خلال أيام بالتنسيق مع فودافون العالمية”.
وباعت مصر أربع رخص للجيل الرابع فى إطار خطة طال انتظارها لإصلاح قطاع الاتصالات وجمع دولارات تحتاجها بشدة لخزائنها المستنفدة.