أصدرت قناة «الغد» بيانًا مساء أمس الأحد، أكدت فيه أن قوات أمنية تابعة لوزارة الداخلية أزالت رسائل إعلانية تابعة للقناة من شوارع القاهرة.
وجاء في البيان الصادر عن القناة: “في سابقة هي الأولى من نوعها، قامت قوات أمن تابعة لوزارة الداخلية بتنفيذ حملة إزالة واسعة لرسائل إعلانية ضخمة نفذتها شركة بيوند للدعاية والإعلان لصالح قناة الغد الإخبارية”.
وأضاف البيان: “قامت قوات الأمن بتفكيك الرسائل الإعلانية المثبتة أعلى مبنى دوحة ماسبيرو التي تحمل سورة ضخمة تتهكم على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي تراوده أحلام الخلافة العثمانية، وهو جالس فوق كرسي العرش المزعوم وفي خلفية الرسالة الإعلانية صورة تبين قمع معارضيه الأتراك خلف القضبان”.
وتابع البيان: “كما أزالت قوات الأمن رسالة مماثلة تحمل صورة سيرجي لافروف وزير خارجية روسيا وجون كيري وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، ومن خلفهما صورة الدمار الذي ألم بسوريا في إشارة إلى الصراع الأمريكي الروسي على حساب استقرار الشعب السوري”.