كشف البحث عن الصحيفة الروسية التي أجرت لقاء مع رئيس النظام السوري بشار الأسد والتي تدعى دارجا أصلاموفا عن هوية نجمة مجلات إباحية روسية سابقة.
وبالبحث في المواقع الروسية ظهرت صور أصلاموفا في مجلات روسية قديمة وهي تستعرض جسدها بشكل عار تمام وصور أخرى لها في استعراضات ملابس داخلية.
وبحسب موقع “عربي21” ، كشفت تقارير أصلاموفا باللغة الروسية لم يكن الأسد أول من تقابلهم النجمة الإباحية السابقة بل قامت بإجراء العديد من اللقاءات مع شخصيات سياسية كان أبرزها رادوفان كرادزيتش أحد مرتكبي مجازر الإبادة العرقية بحق مسلمي البوسنة في تسعينيات القرن الماضي.
كما ظهرت صورة لأصلاموفا وهي تلتقي بنائب الأمين العام لحزب الله اللبناني نعيم قاسم في بيروت وهي ترتدي غطاء للرأس.
كما ظهر العديد من مقاتلي النظام السوري مع أصلاموفا في زيارات سابقة لسوريا بالإضافة لمن قالت إنهم مقاتلون مسيحيون في قرية رأس بعلبك السورية لكن أحدم كان يضع على بندقيته شعار الحزب القومي الاجتماعي السوري الموجود في لبنان.
ولأصلاموفا صور تذكارية مع عناصر من الجيش الإسرائيلي في البلدة القديمة بالقدس المحتلة خلال جولة لها في المدينة.
وتزعم أصلاموفا أنها تعرضت من جنود دولة أذربيجان للاغتصاب مدة 3 أيام متواصلة بعد اعتقالها خلال إحدى المعارك مع الجيش الأمريني في إقليم ناغورني كاراباخ.