فى مشهد يخيم عليه الحزن والآسى اتشحت قرية دمليج، بمركز منوف، بمحافظة المنوفية، بالسواد صباح اليوم الاثنين، عقب نبأ استشهاد ابن القرية الملازم محمود فارس، والذى لقى مصرعه في قرية المقاطعة بجنوب الشيخ زويد، برصاص قناصة أثناء مداهمة أمنية بالقرية، بعد تلقيه طلق ناري بالرأس أدى إلى استشهاده.

وخرج أبناء القرية انتظارا للجثمان، حيث ستقام جنازة شعبية للشهيد بحضور القيادات الامنية والتنفيذية بالمحافظة.

وأكد أقارب الشهيد بالقرية أنه متزوج منذ ٣ اسابيع فقط وترك عروسه للذهاب لعمله بسيناء، ولكنه عاد جثة هامدة لعروسه.

وطالب الأهالى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بالثأر للشهيد الذى خطفه الإرهاب وهو فى مقتبل عمره.