حرض القيادي الإخواني عز الدين دويدار على صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، ضد الجيش، وطالب الشباب المصري بعدم ذهاب للتجنيد، زاعمًا أن التجنيد الإجباري “حرام شرعًا”.
وعرض”دويدار” ما أسماه “الرأي الشرعي”، واستخدم أحاديث شريفة للنبي الكريم في غير موضعها لخداع الشباب وحثهم على رفض التجنيد.