قال الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إن سبب اتخاذ قرار حذف خانة الديانة من أوراق جامعة القاهرة من أجل معالجة الملفات، مشيرا إلى أنه يمارس اختصاصاته لعلاج مشاكل تواجهها الجامعة، وإلغاء التميز المتوهب.

وأضاف «نصار» خلال حواره مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج «هنا العاصمة» المذاع على قناة «سي بي سي» أن البعض يعتقد أنه لا توجد خانة للدينة في الأوراق بجامعات، وهذا ليس صحيحا، ولكن لابد من توحيد القرار في جميع الجامعات المصرية، موضحا أن أحد الأساتذة طالب من الطلاب بتحديد ديانتهم وملتهم أثناء الامتحانات الشفوية.

وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أن القانون والدستور لا يستدعي ذكر الديانة في الجامعة، ولكن البعض يريد إثارة الشارع، مؤكدا أنه يسعى الى اتخاذ قررات لعلاج أمراض تصيب العملية التعليمية بأذى.